الاردن يبدأ اتصالاته لتسلم المتهم عن جريمة إحراق الشهيد الطيار معاذ الكساسبة واجراء محاكمة له واخرون في البلاد

0 94

أكد مصدر رسمي مطلع ، ان الحكومة بدأت اتصالاتها مع الحكومة العراقية من اجل تسلم المتهم الرئيس عن جریمة إحراق الشھید الطيار معاذ الكساسبة ، وذلكتنفيذا الاتفاقیات القانونیة المبرمة بین الأردن والعراق .

وقال المسؤول رداً على الاسئلة “رأي اليوم “حول فيما اذا بدأت الحكومة اتصالاتها مع الحكومة العراقية من اجل تسلم المتهم بإحراق الشهيد الكساسبة ، تمهيداً لمحاكمته داخل الاردن : اكد بان سيف العدالة سيطال كل من كان له دور بحرق شهيدنا البطل وشدد المسؤول الاردني ، على ان تصفية عدد من عناصر “داعش ” في وقت سابق، ومنهم ابو محمد العدناني، وزير اعلام “داعش ” وقال :”بجهود متكاملة كان للاردن دور مفصلي فيها ونحن والعراق في خندق واحد لقتل الارهابيين “.

ويعرف أبو محمد العدناني هو “طه صبحي فلاحة” المتحدث الرسمي باسم تنظيم الدولة الاسلامية ، ولد عام 1977 في بلدة بنش قرب مدينة سراقب في محافظة إدلب، سكن في قضاء حديثة في محافظة الأنبار في غرب العراق وفي 30 أب 2016 أعلنت وكالة أعماق الإخبارية التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام ، مقتله أثناء مشاركته في أحد المعارك بحلب السورية وكانت القوات الامريكية ، إعتُقِلت العدناني في 31 ايار 2005 في محافظة الأنبار العراقية، واستخدم حينها اسماً مستعارا وهو “ياسر خلف حسين نزال الراوي” وقد أفرج عنه لاحقاً لعدم معرفتهم أهميته

. كما أكد المسؤول ان الحكومة بدأت اتصالاتها العملية مع الجانب العراقي من اجل تسلم القيادي في تنظيم داعش، صدام عمر الجمل الذي استدرجه جهاز المخابرات العراقي مع أربعة آخرين من قيادة داعش ، ويع ‘أحد المسؤولين عن جريمة إحراق الطيار الأردني الشهيد البطل معاذ الكساسبة البشعة’.

المسؤول الاردني لم ، يسمي الجمل بالاسم ولكنه اكد على ان الاردن يسعى الى تسلم كافة المطلوبين لدية بتهمة قتل الكساسبة او اداروا عمليات او حرضوا على عمليات ارهابية في الممكلة وأعلن العراق ، أن جهاز مخابراته ، ‘اخترق الجدار الأمني لهيكل قيادات داعش واستدرج أبو زيد العراقي معاون البغدادي، الذي بدوره استدرج كلا من صدام الجمل وأبو سيف الشيعطي وأبو عبد الحق العراقي، وأبو حفص الكربولي’

. وأحرق “داعش ” الملازم اول الطيار الاردني معاذ صافي الكساسبة من مواليد 1988 ، وقع أسيراً بأيدي تنظيم “داعش”، صباح يوم الأربعاء 24 ديسمبر 2014، وذلك بعد سقوط طائرته الحربية من نوع إف-16 أثناء قيامها بمهمة عسكرية على مواقع تنظيم داعش في محافظة الرقة شمالي سوريا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.