وزير التربية تحت “القصف” بعد إقترابه من إلغاء التوجيهي

5

بدأ وزير التربية والتعليم الأردني الدكتور عمر الرزاز معركته الجديدة نحو قرار تاريخي يتمثل  بالإقتراب أكثر من إلغاء التوجيهي لكن بالقطعة والتدريج وسط وابل من البيانات المضادة والجدل.

واعلن الرزاز في وقت سابق ان النية تتجه  لإلغاء حالة “الرسوب” من الثانوية العامة والإعتماد على حاصل جمع مجموع العلامات وليس على النجاح التام في كل المواد.

ويعتبر هذا القرار بمثابة قفزة كبيرة لتطوير العمل ضمن مفهوم جديد للتربية والتعليم.

وسبق للرزاز ان ابلغ رأي اليوم مباشرة بانه شخصيا يؤيد التخلص من إمتحان الثانوية العامة والإنتقال بخطوات تطوي تعليمية لكنه قال آنذاك بان الأمر يحتاج لبنية شاملة تسبقه للوصول إلى هذه المرحلة.

وهاجمت عدة بيانات واراء الوزير الرزاز بعد قراره الجريء.

قد يهمك قراءة

التعليقات مغلقة.