الاردن تبحث مع سوريا عودة الجيش النظامي ل معبر نصيب

183

بدأت لجنة تنسيق عسكرية أردنية تبحث مع الجانب السوري لكن عبر الوسيط الروسي إمكانية عودة الجيش النظامي السوري لإدارة معبر نصيب المغلق بين الجانبين .

 وتواترت خلال الساعات القليلة الماضية الأنباء عن إتصالات  ذات طبيعة فنية  توحي بان موسكو مستعدة لإستئناف وساطتها بشان المعبر المغلق  بين الأردن وسورية في الوقت الذي تشهد فيه  اراضي جنوب سورية ساحة حرب حقيقية.

 وعلمت رأي اليوم من مصادر أردنية ان عمان “لا تمانع″ عودة  معبر نصيب الرسمي  للولاية العسكرية السورية لا بل يشكل ذلك مطلبا لها .

 وسبق ان اشارت رأي اليوم في تقرير سابق لها إلى ان الأردن منزعج من  المعابر العسكرية المؤقتة التي يقيمها الجيش السوري على مناطق تماس حدودية وبدون تنسيق مع الجانب الأردني.

وتبدو فرصة إعادة فتح معبر نصيب متاحة  في ظل إتصالات تنسيقية مع غرفة عمليات روسية أردنية مشتركة.

اقرا ايضا : إتهام ستة اعضاء في نادي الوحدات الاردني بـ”إحداث فتنة” و”تعكير صلات الدولة” و”إساءة…

 وكان الأردن قد اغلق المعبر من جانبه بعدما إنسحب منه فجأة الجانب السوري  قبل أكثر من عامين قبل ان يقرر الجيش الأردني إعتبار كل المنطقة  الحدودية  مغلقة إلا على حالات إنسانية بالتنسيق مع حرس الحدود فقط.

 وإهتمت عمان خلال التطورات الأخيرة في جنوب سورية  بالتحوط لإقامة  اي شكل من التنسيق حتى لا تتعرض الحدود لمفاجآت غير محسوبة تقلق المملكة .

وحصل ذلك عبر سلسلة رسائل تبادلتها عمان مع موسكو.

قد يهمك قراءة

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.